القلاف عائدا من رحلة العلاج: يفترض أن أكون في المستشفى لكن محبة الكويت وأهلها فرضت عليّ العودة لخوض الانتخابات

القلاف أكد أن مسؤولية الشعب في حسن اختيار أعضاء المجلس المقبل

18/04/2009م - 5:59 م

أعلن النائب السابق سيد حسين القلاف خوضه انتخابات مجلس الأمة المقبلة «تلبية لرغبة المواطنين الذين ترونهم في استقبالي ومحبة الناس» ..


المصدر: الراي - 19/4/2009

كتب غازي الخشمان :
وقال القلاف في تصريح صحافي لدى وصوله إلى البلاد مساء أمس على متن الطائرة الأميرية قادما من رحلة العلاج في لندن: «من المفترض أن أكون في هذه الأوقات في المستشفى، لكن محبة الكويت وأهلها فرضت علي العودة لخوض الانتخابات في الدائرة الأولى».


وكان في استقبال القلاف على أرض المطار حشد كبير من المواطنين تقدمه عدد من النواب السابقين بينهم مرزوق الغانم وعلي الراشد ورجال دين وشخصيات».


وعن تشاؤمه من المجلس المنحل وعودته للترشح، بين القلاف ان «لكل مجلس ظروفه الخاصة»، مؤكدا ان «الشعب الكويتي بعد التجربة المريرة التي مر بها وبعد الحل الدستوري للمجلس، يجب على الشعب أن يكون على قدر المسؤولية في اختياره».


وشكر القلاف جموع المتواجدين على حفاوة الاستقبال الكبيرة التي لقيها منهم لدى وصوله.
ومن جانبه، أكد النائب السابق مرزوق الغانم على «روح الوحدة والتلاحم بين أطياف الشعب الكويتي كافة»، مضيفا ان «ما نشهده من خلال هذه الجموع يؤكد أن لا أحد يستطيع أن يمس وحدة الكويتيين الذي يقفون صفا واحدا سنة وشيعة بدوا وحضرا، وباتوا يميزون بين من يستعرض من أجل التكسب الانتخابي ومن يعمل لمصلحة الكويت».
واضاف: «حتى لو اختلفت وجهات النظر نبقى نسيجا واحدا للوطن على مختلف مشاربه، وهذا يجسد اللحمة الوطنية في البلاد».


أما النائب السابق علي الراشد فتمنى الصحة والسلامة للقلاف، مشيرا إلى السيد القلاف من «خيرة رجال الوطن».


الوالدة... أخيرة

• استقبل المواطنون القلاف عند باب الطائرة.
• والدة السيد القلاف كانت آخر من صافحه وقبله بسبب زحمة المستقبلين.


القلاف لدى نزوله من الطائرة


استقبال بالورود


.... ومتوسطاً الغانم والراشد ولاري والخرينج وحشداً من المستقبلين


... ومتوسطاً حشداً من الحضور على أرض المطار


السيد القلاف مقبلاً رأس والدته


حشد من الحضور في استقبال القلاف